Home » دار الافتاء » ایا مور د یتیمو ماشومانو په مال کې تصرف کولی شي؟

ایا مور د یتیمو ماشومانو په مال کې تصرف کولی شي؟

استفتاء : محترم مفتي صاحب! دیوه شهید ۳ تنه ماشومان پاتي شوي ، او ددې یتیمانو یوه اندازه مال هم شته ، ایا مور یې کولی شي دیتیمانوپیسي په کاروبارباندي واچوي اوکنه یا تصرف پکې و کړي  ؟  المستفتي عبدالحمید

الجواب حامدا ومصلیا وبعد: په مسؤوله صورت کې مور ددې حق نه لري چې دیتیمانو مال په کاروبار باندي واچوي  او یا تصرف  پکې وکړي ؛ ځکه دماشوم ولي (پلار) یاد ولي وصي یاد وصي وصي ددې حق دار دی چې مال یې  وپالي اوکه دماشوم پلار، یادپلار وصي او دوصي وصي نه وي نو بیا یې نیکه (دپلارپلار) ته داحق حاصل دی چې دماشوم مال په کارباندي واچوي ، اوکه په دوی کې هیڅوک نه وي نو د وخت قاضي یادهغه وصي ته داحق حاصل دی، په هرصورت مور یې دخپلو یتیمانوپه مال کې دتصرف حق نه لري . والله تعالی اعلم

………………………………………………

لما في الدرالمختار : (ووليه أبوه ثم وصيه) بعد موته ثم وصي وصيه كما في القهستاني عن العمادية (ثم) بعدهم (جده) الصحيح وإن علا (ثم وصيه) ثم وصي وصيه قهستاني,  زاد القهستاني والزيلعي ثم الوالي بالطريق الأولى (ثم القاضي أو وصيه) أيهما تصرف يصح فلذا لم يصح ثم (دون الأم أو وصيها) هذا في المال بخلاف النكاح كما مر في بابه”.

وفي ردالمحتار :  (قوله: دون الأم أو وصيها) قال الزيلعي: وأما ما عدا الأصول من العصبة كالعم والأخ أو غيرهم كالأم ووصيها وصاحب الشرطة لا يصح إذنهم له؛ لأنهم ليس لهم أن يتصرفوا في ماله تجارة فكذا لايملكون الإذن له فيها والأولون يملكون التصرف في ماله فكذا يملكون الإذن له في التجارة اهـ”. (٦ / ١٧٤، ط: سعيد)

وفي الهندیة :

“وذكر في مأذون شرح الطحاوي يجوز إذن الأب والجد ووصيهما وإذن القاضي ووصيه للصغير في التجارة وعبد الصغير، ولايجوز إذن الأم للصغير وأخيه وعمه وخاله، كذا في الفصول العمادية في الفصل السابع والعشرين”. ( ٥ / ٥٤، ط: رشيدية)

 

کتبه : م/ محمد

About admin